أقسام مدح المرء لنفسه

في قول الله تعالى: {إِنِّي حَفِيظٌ عَلِيمٌ} [يوسف: 55].
يتبين أن “‏مدح المرء لنفسه ينقسم قسمين:
– أحدهما: ما قصد به الافتخار بغيًا وانتقاصًا لغيره، فهذه هي التزكية، وهو مذموم جدًّا.
– والآخر: ما خرج مخرج الإخبار بالحق، كقول رسول الله ﷺ: “أنا سيِّد ولد آدم ولا فخر”، وكقول يوسف { إِنِّي حَفِيظٌ عَلِيمٌ}، ولا يسمى هذا تزكية”. [ابن حزم الفِصَل: ٣/ ٢٧٧].