توقير الصحابة وتعظيمهم للرسول ﷺ

قال عروة بن مسعود لقريش: “دخلت على الملوك: كسرى وقيصر والنجاشي، فلم أر أحدًا يعظمه أصحابه مثل ما يُعظِّم أصحاب محمد محمدًا، كان إذا أمرهم ابتدروا أمره، وإذا توضأ كادوا يقتتلون على وضوئه، وإذا تكلم خفَّضوا أصواتهم عنده، وما يحدّون إليه النظر تعظيمًا له” (صحيح البخاري 2731).