عزّ المؤمن في استغنائه عن الناس

قال ﷺ: (مَن تكفل لي أن لا يسأل الناس شيئًا، وأتكفل له بالجنة) (سنن أبي داود 1643 وصححه الألباني)
قال في عون المعبود: “(وأتكفل له بالجنة) أي أولاً من غير سابقة عقوبة، وفيه إشارة إلى بشارة حسن الخاتمة”.