الكراهة في لسان الشارع معناها التحريم

قال النبي ﷺ: “”إِنَّ اللَّهَ كَرِهَ لَكُمْ ثَلاَثًا: قِيلَ وَقَالَ، وَإِضَاعَةَ المَالِ، وَكَثْرَةَ السُّؤَالِ”” (رواه البخاري 1477، ومسلم 593).
قال الأمير الصنعاني رحمه الله تعالى: “”كراهته تعالى للشيء: عدم رضاه به، وعدم محبته”” (التنوير:3/327).
وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى: “” كره وحرَّم: ليس بينهما فرق؛ لأن الكراهة في لسان الشارع معناها التحريم، ولكن هذا -والله أعلم- من باب اختلاف التعبير فقط”” (شرح رياض الصالحين: 3/211).

وجوب اجتناب الكلام الكثير وتضييع المال

قال رسول الله ﷺ: “إنَّ الله كره لكم ثلاثًا: قيل وقال، وإضاعة المال، وكثرة السؤال” (صحيح البخاري 1407).
(قيل وقال): اللغو والكلام الذي لا يفيد.
(إضاعة المال) بإنفاقه في المعاصي أو الإسراف فيه في المباحات.
(السؤال) طلب أموال الناس أو السؤال في العلم عما لا ينفع في دنيا أو آخرة