من صور استهزاء المشركين وقسوة قلوبهم

[box type=”shadow” align=”” class=”” width=””]عَنْ خَبَّابٍ رضي الله عنه قَالَ: كُنْتُ قَيْنًا فِي الْجَاهِلِيَّةِ، وَكَانَ لِي عَلَى الْعَاصِ بْنِ وَائِلٍ دَرَاهِمُ، فَأَتَيْتُهُ أَتَقَاضَاهُ، فَقَالَ: لَا أَقْضِيكَ حَتَّى تَكْفُرَ بِمُحَمَّدٍ. فَقُلْتُ: لَا، وَاللَّهِ لَا أَكْفُرُ بِمُحَمَّدٍ ﷺ حَتَّى يُمِيتَكَ اللَّهُ، ثُمَّ يَبْعَثَكَ. قَالَ: فَدَعْنِي حَتَّى أَمُوتَ، ثُمَّ أُبْعَثَ، فَأُوتَى مَالًا وَوَلَدًا، ثُمَّ أَقْضِيَكَ. فَنَزَلَتْ: {أَفَرَأَيْتَ الَّذِي كَفَرَ بِآيَاتِنَا وَقَالَ لَأُوتَيَنَّ مَالًا وَوَلَدًا}. الْآيَةَ. (رواه البخاري 2293). قَيْنًا: الحَدَّاد.[/box]

الشرح و الإيضاح

كان العاصي بنُ وائلٍ مِن جُملَةِ مُشركي قريشٍ ومِنَ الَّذينَ لا يؤمنونَ بِالبعثِ، وكان خبَّابُ بنُ الأرتِّ رضِي اللهُ عنه يعملُ قَيْنًا، أي: حدَّادًا، فعَمِلَ لِلعاصِي بنِ وائلٍ سيفًا، ولَمَّا جاءَه؛ لِيَتقاضاهُ، أي: يأخذَ أجْرَ السَّيْفِ، قال له العاصي بنُ وائلٍ: لا أُعطيكَ ثمنَه حتَّى تكفُرَ بِمحمَّدٍ، فقال له خبَّابُ بنُ الأَرَتِّ رضِي اللهُ عنه: لا أَكفُرُ بمحمَّدٍ صلَّى الله عليه وسلَّم حتَّى يُميتَكَ اللهُ ثُمَّ يُحيِيَك، ولم يُرِدْ خبَّابٌ رضِي اللهُ عنه أنَّه إذا بعثَهُ اللهُ بعْدَ الموتِ أنْ يَكفُرَ بمحمَّدٍ صلَّى الله عليه وسلَّم؛ لأنَّه حينئذٍ يودُّ الَّذينَ كفروا لو كانوا مُسلِمين، ويتمنَّى العاصي بنُ وائلٍ وغيرُه أنْ لو كانوا ترابًا ولم يكونوا كفَّارًا، وبعْدَ البعثِ يستوي يَقينُ المكذِّبِ مع يقينِ المؤمنِ، ويرتفعُ الكفرُ وتزولُ الشُّكوكِ، فكان غرَضُ خبَّابٍ رضِي اللهُ عنه في قولِه قطْعَ أمَلِ العاصي بنِ وائلٍ مِن أنْ يكفُرَ بِمحمَّدٍ صلَّى الله عليه وسلَّم، فقال العاصي: إذا أَماتَني اللهُ ثُمَّ بعثَني ولي مالٌ وولَدٌ، أي: إنَّه سيكونُ لي في الجنَّةِ مالٌ وولَدٌ، فَأُعطِيك حقَّ عملِكَ حينئذٍ، فأنزلَ الله سبحانه وتعالى: {أَفَرَأَيْتَ الَّذِي كَفَرَ بِآيَاتِنَا وَقَالَ لَأُوتَيَنَّ مَالًا وَوَلَدًا * أَطَّلَعَ الْغَيْبَ أَمِ اتَّخَذَ عِنْدَ الرَّحْمَنِ عَهْدًا} [مريم: 77- 78]، أي: هذا الَّذي يَدَّعِي أنَّه سيكونُ له مالٌ وولدٌ بعْدَ موتِه على الكُفرِ هل علِمَ الغيبَ واطَّلعَ على ما سيكونُ، أمْ كان له عهْدٌ عند الله بذلك، ثُمَّ توعَّدَه اللهُ بِالعذابِ في باقي الآياتِ.

مصدر الشرح:
https://dorar.net/hadith/sharh/15368